الإصحاح 20 الفقرة 38

إله على مزاجك

لوقا 20: 38
و ليس هو اله اموات بل اله احياء لان الجميع عنده احياء

يعني عندما تموت يصبح الجسد الرمة لا إله له لأن الإله إله أحياء فقط …. يعني كل الأنبياء والرسل والقدسين ليس لهم إله حالياً لأنهم أموات لأن الإله هو إله أحياء فقط ويلعن أبو الأموات …. ولا حول ولا قوة إلا بالله .

وطبعاً كلام يسوع كله مناقض بعضه حيث اشار أن الإله هو إله أحياء وأموات حين تحدث عن عذاب القبر فقال :

لوقا16: 22
فمات المسكين و حملته الملائكة الى حضن ابراهيم و مات الغني ايضا و دفن 23 فرفع عينيه في الجحيم و هو في العذاب و راى ابراهيم من بعيد و لعازر في حضنه

Advertisements

%d مدونون معجبون بهذه: