Archive for the ‘يسوع حررنا من الناموس’ Category

يسوع حررنا من الناموس

24 فبراير 2010

قال بولس

رو 7
6 واما الآن فقد تحررنا من الناموس اذ مات الذي كنا ممسكين فيه حتى
نعبد بجدة الروح لا بعتق الحرف

.

قال القمص تادر ملطي

الناموس الذي يفتخرون به يمثل رجلاً يحكم على امرأته الخاطئة بالموت؛ إنه يدينها! فالحاجة الآن إلى التحرّر من حكمه هذا بدخول آخر كرجل لها بعد أن يموت حكم الأول فتتحرر من سلطانه. بمعنى آخر، يلزم أن يتحرّر الإنسان من حكم حرفيّة الناموس ليتقبل العريس الآخر ربنا يسوع.

.

المسيح جاء لحررنا من الناموس ومن قيود العهد القديم؛ فالمعروف أن شريعة العهد القديم كانت تقيّد الناس بقوانين معينة وتفرض عليهم شرائع مختلف … فالمسيح لم ينقض الناموس بل حررنا من الناموس .

.

السؤال الذي يفرض نفسه : هل يمكن للمسيحي أن يتزوج اخته او خالته أو امه ؟

بالطبع لا … فالعهد الجديد لم يتطرق لمثل هذه المور ولكن طبقاً لناموس العهد القديم مُحرم الزواج منهم .

.

فكيف يقال أن المسيح حررنا من الناموس ؟

.

ولو رجعنا للمجلد الثالث لكتاب “علم اللاهوت” لكاتبه : ميخائيل مينا بالصفحة رقم 344-345 نجد أن الكنيسة مازالت متمسكة بناموس العهد القديم بقوله :

.

.

وفيما يخص الأحلام يتفق الناموس مع الكنيسة حيث ان المحتلم نجس.

.

سألنا الكنيسة عن الاحتلام لنرى هل تحترم الديانات الغير سماوية للبشرية فكان الرد مفاجأةالاحتلام نجاسة

السؤال : هل الاحتلام يعد خطية؟ على الرغم من أنه يحدث في وقت النوم؟

الإجابة :

الاحتلام – بالنسبة للشاب – هو أن يفيض منه سائل منوي أثناء النوم، وهو على نوعين :

النوع الأول

وهو غير مصحوب بحلم شرير.
.
النوع الثاني

هو من الاحتلام، فهو الذي يسبقه حلم نجس. ومع أن إرادة الإنسان غير كاملة فيه، أو شبه معدومة، إلا أنه غالباً ما يكون نتيجة لإرادة سابقة خاطئة.

فلذلك قررت الكنيسة أنه لا يصح للمحتلم أن يتناول صبيحة احتلامه من الأسرار المقدسة ……………… بل على حسب حكم سفر اللاويين ……….يبقى نجساً إلى المساء (لاويين 15 ).

كما لا يصح له أن يدخل الهيكل أو يلمس الأواني المقدسة ، وإن كان هذا الاحتلام لا يمنعه من الصلوات العادية والعبادة الخاصة . وإن كان يستحسن أن يغتسل ويغير ملابسه الداخلية (يعني بالبلدي لا تدخل الكنيسة ؛ برافو) .

فهل حرركم يسوع من الناموس ؟
.

شريعة الكسكسي.

الشريعة القضائية الموسوية تركت للكهنة والرهبان ولهم مطلق الحرية في الأخذ منها ما يُلائم الظروف والأحوال وكأنه طبق كسكسي تأخذ منه ما يروق لك وتترك ما لا يروق لك ويحق لك ان يروق لك ما لم يروق لك من قبل ، فالمهم ان الشريعة القضائية تحولت لشريعة مرنة .

.

.

.

Advertisements